... ارسل الى صديق  ... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله

 

  اخبار ومتابعات

   
"ليلة صيف رحبانية" في المنامة احتفالا باليوم العالمي للسياحة

تاريخ النشر       22/01/2014 06:00 AM


خاص بمجلة الموسيقى العربية بقلم فادي مطر

 

احتفلت المنامة، عاصمة الثقافة العربية لعام ٢٠١٣، يومي الجمعة والسبت الماضيين باليوم العالمي للسياحة من خلال حفلين بعنوان "ليلة صيف رحبانية"، من إعداد وإنتاج وإعادة توزيع أسامة وغدي الرحباني، وإشراف مروان الرحباني. وأحيت الأمسيتين نخبة من نجوم المدرسة الرحبانية همغسّان صليبا ورونزا وفاديا الحاج وهبة طوجي وسيمون عبيد ونادر خوري وإيلي خيّاط، بالإضافة إلى ١٩ من مغنّي الكورال، برفقة الفرقة السيمفونيّة الوطنيّة الأوكرانيّة بقيادة المايسترو فلاديمير سيرانكو. واختزل البرنامج تاريخ الفن الرحباني من خلال باقة منوعة تضمنت أكثر من ٣٠ عملاً لعاصي ومنصور مروراًبالياس ووصولاً إلى مروان وغدي وأسامة. وقُدمت الأغنيات بتوليفة موسيقية جديدة وبصورة فردية أو ثنائية أو ثلاثية أو حتى جماعية، تخللتها معزوفات فردية على البيانو لأسامة الرحباني ومداخلات كلامية شعرية لغدي الرحباني.

 

وجاء كل حفل على مشهدين تناولا أكثر من ثلاثين عنواناً منها "حيّ الزوّار"، "نسّم علينا الهوا"، "كنّا سوا"، "شبّاك حبيبي"، "مراكبنا ع المينا"،"مضويّة"، "وطني بيعرفني"، "ليل ليل ليل"، "حبيتك وبحبّك"، "إيماني ساطع"،"غريبين وليل"، "كان عنّا طاحون"، "كان الزّمان وكان"، "بيقولوا زغير بلدي"، "بمجدك احتميت"... بالإضافة إلى عمل جديد بعنوان "كل يوم بقلك صباح الخير" من كلمات الراحل منصور الرحباني، ألحان أسامة الرحباني وأداء الفنانة هبة طوجي.

 

"ليلة صيف رحبانية" قُدمت على خشبة مسرح البحرين الوطني وحضرتها وزيرة الثقافة البحرينية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، إلى جانب الدكتور بندر بن فهيد آل فهيد، رئيس منظمة السياحة العربية، ونخبة من رجال السياسة والإعلام والثقافة والمجتمع، بالإضافة إلى عدد كبير من محبي الفن الرحباني من البحرينين والمقيمين ومجموعة كبيرة قدمت خصيصا من السعودية لهذه المناسبة. وكانت الأمسية قد بدأت بالسلام الملكي البحريني الذي قدمته الفرقة الرحبانية بتوزيع جديد لغدي وأسامة الرحباني، واستمرت على مدى ساعتين ونصف من الإبداع مضت وكأنها ثوان لم يشأ الحضور مغادرة المسرح في نهايتها، فصفق طويلاً جداً للفرقة ودعاها إلى تقديم المزيد، فاستجابت واستعادت مجددا أغنية "ليل ليل ليل" مختتمة بها أمسية من العمر سيتذكرها جمهور البحرين لفترة طويلة جداً.

 

وقبل إطلاق أولى أمسيات "ليلة صيف رحبانيّة"، كانت وزارة الثّقافة في البحرين قد عقدت مؤتمراً صحفياً استباقياً للحفل بحضور وزيرة الثّقافة الشّيخة ميّ بنت محمّد آل خليفة والقائم بأعمال السّفير اللّبناني إبراهيم عسّاف، وبمشاركة كلّ من مروان وغدي وأسامة الرّحبانيّ. وخلال المؤتمر أعربت وزيرة الثّقافة عن سعادتها بهذه التّجربة العربيّة وقالت إن "هذا الاسترداد الذي نعود فيه إلى أجمل غنائيّات لبنان من خلال المدرسة الرّحبانيّة في اليوم العالميّ للسّياحة يختصر مسافات طويلة بيننا وبين العالم الرحباني الجميل الذي نتشارك معه بذاكرة هذا الوطن العربيّ الذي عاش مع الرّحابنة روائع الموسيقى"، وأضافت أن "المدرسة الرّحبانيّة ليست غريبة عنّا، فقد عشنا أيّامنا الجميلة والزّمن الأصيل بذاكرته وتفاصيله من خلال الفنّ الرّاقي الذي قدّمه الرّحابنة لكلّ الوطن العربيّ... وإن وطناً كلبنان يدرك بالتّأكيد جيّداً أن السّياحة تمثّل الثّروة الحقيقيّة للأوطان، ويعرف أيضًا أنّ هذه السّياحة تُصنَع بكثافة وجمال عبر هذه الممارسات الثّقافيّة والجماعيّة الجميلة".

 

وخلال المؤتمر الصحفي وجّه الفنّان غدي الرّحباني عميق شكره لوزارة الثّقافة ومملكة البحرين، فيما تحدث الفنّان مروان الرحباني عن مسرح البحرين الوطنيّ ووصفه بالمذهل، مضيفا أن مجمعاً ثقافياً رائعا كهذا يندر وجود مثله في الوطن العربي. أما الفنّان أسامة الرّحباني فقد أشاد من جهته بجهود وزيرة الثّقافة في البحرين وقال: "نحتاج إلى مثل هذه الشّخصيات التي تخرجنا من حالات التّنميط الثّقافي. وإنّ أجمل ما يمكننا فعله لكلّ النّاس هو الثّقافة". وأوضح أسامة الرحباني أن الأصوات المشاركة في "ليلة صيف رحبانية" لها القدرة على تقديم ذاتها مع الحفاظ على وهج التّاريخ السّابق وهويّته". وأكّد خلال حديثه أنّ الرّحابنة اتّخذوا خلال مسيرتهم الفنية الطويلة قراراً بعدم المساومة على أفكارهم الفنّيّة والتّعاطي مع الفنّ باحترافيّة وجدّيّة.

 

"ليلة صيف رحبانية" قدمتها وزارة الثقافة البحرينية إحتفالا باليوم العالمي للسياحة،وستستضيف في العشرين من أكتوبر المقبل "أوبرا مجنونة" مستهلة فيها مهرجان البحرين الدولي للموسيقى الذي ستنظمه على مدى أسبوع كامل. كما ستحتفل في ٣ نوفمبر بالذكرى الأولى لافتتاح مسرح البحرين الوطني بحفل لمغني الأوبرا العالمي بلاسيدو دومينغو.



 


رجوع





 
 

ابحث في الموقع

Search Help

انضموا الى قائمتنا البريدية

الاسم:

البريد الالكتروني:

 

 

Copyright © 2008 Arab Academy of Music All Rights Reserved.

Designed & Hosted By ENANA.COM